قصص نجاح

الطيور غاضبة … و لكنها مربحة!

الطيور الغاضبة و قصة نجاح لعبة

في عام 2003 ، اشترك 3 طلاب هم (Niklas Hed و Jarno Väkeväinen و Kim Dikert) في مسابقة لتطوير لعبة هاتف محمول برعاية شركتي “Nokia” و “hp” تعتمد على استخدام تقنية الـ GPRS في تحديث بيانات اللعبة التي يتم إدراجها تحت تصنيف “Real Time Games” ، بعد أن ربح الفريق المسابقة قرروا بدء شركتهم الخاصة و أطلقوا عليها اسم “Relude” و كان مقرها “فينلاندا” و أصبح “Niklas Hed” هو المدير التنفيذي للشركة.

في عام 2005 تغير اسم الشركة و أصبح “Rovio Mobile LTD” ، أنتجت الشركة إلى الآن ما يزيد عن 52 لعبة لأجهزة المحمول التي تعمل باللمس و العادية ، و لعل أشهر الألعاب و التي ساعدت و بشدة في نجاح و سيط شركة “Rovio” هي لعبة “Angry Birds” أو “الطيور الغاضبة” ، ففي نهاية عام 2009 فكرت الشركة في انتاج لعبة تستهدف مستخدمي جهاز “الآيفون” لشعبيته الكبيرة جداً بين الشباب خاصة ، وكانت الخطة في انتاج لعبة تعتمد على شخصيات كرتونية تؤثر في الاعب بشدة كما تأثر قديماً بلعبة “ماريو” الشهيرة و ألا تتوقف بعد الإنتاج و لكن تستمر الشركة في تحديثها أول بأول ، و من هنا جاءت فكرة لعبة “Angry Birds

ما هي القصة؟
اللعبة تحكي قصة مجموعة من الطيور تحاول إسترجاع بيضها من الخنازير التي سرقته منها لتقديمه لملكة الخنازير ، أترككم مع فاصل يوضح الفكرة و أكمل بعدها

بعد مشاهدة هذين المقطعين بالتأكيد أحببت اللعبة و تتمنى أن تلعبها، أليس كذلك؟

دعني أسرد عليك بعض الحقائق الخاصة باللعبة:

  • تعدت تكلفة تطوير اللعبة الـ 100 ألف يورو غير متضمنة تكلفة التحديثات الدورية
  • اللعبة الآن متاحة على أنظمة تشغيل “iOS” “Android” “Symbian^3” “webOS”
  • تم تحميل أكثر من 50 مليون نسخة من اللعبة على جميع الأجهزة الداعمة لها
  • تم بيع أكثر من 12 مليون نسخة من خلال “App Store” و “OVI Store” و “Android Market” و “App Catalog”
  • بعد اقتطاع شركة “أبل” 30% من إجمالي مبيعات اللعبة ، حصلت شركة “Rovio” على أكثر من 4.5 مليون دولار
  • تعمل الآن الشركة على نشر اللعبة على منصات أخرى غير أجهزة المحمول مثل “PC” و “Xbox” و “PSP”
  • 77% من إجمالي لاعبي “Angry Birds” يسعون دائماً للحصول على التحديثات الدورية للعبة
  • ألهمت اللعبة العديد من الشركات الأخرى فسارعت إلى إستغلال الفرصة و صناعة “دمى الطيور الغاضبة” و “كروت لعب الطيور الغاضبة” و “مكعبات الطيور الغاضبة” ، و لا تزال الشركات تنتج الجديد على حس النجاح الهائل للعبة
  • تفكر الشركة حالياً في انتاج حلقات رسوم متحركة بنفس العنوان

في النهاية أود أن نخرج جميعاً من الموضوع ببعض الإستفادة ، فلا يكفي أبداً سرد قصص النجاح دون التعلم منها:

  • لا تستقل قدراتك أبداً فشركة “Rovio” بدأت بـ 3 أفراد حديثي التخرج من جامعة Helsinki في فينلاندا
  • الفكرة هي دائماً الأهم ، فالسبب الرئيسي الذي ساعد على إظهار نجاح الشركة منتج واحد تم عرضه بشكل جديد و فكرة جديدة
  • خدمة ما بعد البيع هي الوسيلة الأقوى لتملك قلب العميل و تجنده لصالحك -ان صح التعبير- ليصبح فيما بعد مسوقاً لخدمتك التي رضى عنها
  • إبدأ بفكرة صغيرة و لكنها جديدة و أعمل بعد ذلك على تنميتها لتكبر و تنضج و تؤتي ثمارها

قبل الختام أترككم مع بعض الصور للمنتجات التي انتشرت بسبب نجاح اللعبة

مجموعة مكعبات الطيور الغاضبة

مجموعة مكعبات الطيور الغاضبة

مجموعة مكعبات الطيور الغاضبة

مجموعة مكعبات الطيور الغاضبة

دمية الطيور الغاضبة

دمية الطيور الغاضبة

Written by admin in January 19, 2011 / 1 Views

7 Comments

  • م/علاء January 19, 2011 at 6:52 am

    قصه هادفه
    اعتقد ان اهم نقطه مش موجوده عندنا هنا
    ***
    خدمة ما بعد البيع هي الوسيلة الأقوى لتملك قلب العميل و تجنده لصالحك -ان صح التعبير- ليصبح فيما بعد مسوقاً لخدمتك التي رضى عنه
    ***

    Reply
  • محمد نبيل January 19, 2011 at 9:32 am

    بداية شكراً يا علاء على متابعتك و مشاركتك ، بالنسبة لنقطة “خدمة ما بعد البيع” فللأسف كثير من الشركات العربية لا تلقي لها بالاً و كأن همها الأساسي المكسب الإبتدائي فقط، و لكن الحقيقة أن خدمة ما بعد البيع هي التي تسيطر على العميل و تمنعه من تغيير الخدمة أو الشركة إذا رضي عن مستواها

    Reply
  • Elshimaa January 20, 2011 at 3:31 pm

    الفكرة هي دائماً الأهم ، فالسبب الرئيسي الذي ساعد على إظهار نجاح الشركة منتج واحد تم عرضه بشكل جديد و فكرة جديدة
    صح تمام يامحمد ،

    بيعجبنى طريقه سردك للموضوع و اضافه الجزء الخاص بالاستفادة من الموضوع والفيديوهات اللى بتوضح الفكره

    Reply
  • محمد نبيل January 20, 2011 at 3:34 pm

    Elshimaa
    زوجتي العزيزة ،جزاكم الله خيراً على المتابعة و المشاركة، و بيعجبني جداً دعمك المستمر لي و صبرك عليّ و على شغلي، هههههههههه
    شكراً جزيلاً

    Reply
  • محمد الباز January 20, 2011 at 8:23 pm

    جميل جدا كالعادة
    ملهم جدا كالعادة
    ربنا يوفقك وأشوفك كده نيكلاس هيد ولا جارنو فاكيفاينين
    😀

    Reply
    • محمد نبيل January 21, 2011 at 1:55 pm

      شكراً جزيلاً يا باز يا صديقي العزيز، دائماً تتحلى بالذوق و كرم الأخلاق، جزاكم الله خيراً على المتابعة و التعليق

      Reply
  • لعبة Angry Birds الآن متاحة على PC « حياة مصمم مواقع على الإنترنت December 18, 2011 at 7:05 pm

    […] في تدوينة سابقة من سلسلة قصص النجاح عن اللعبة التي أبهرت العالم […]

    Reply
  • Please Post Your Comments & Reviews

    Your email address will not be published. Required fields are marked *